اللاجئون مصدر دخل في بلدية أنويا خلالَ سبعِ سنواتٍ، سَاهمَ وجودُ لاجئين ببلديةُ أنويا بدعمِ اقتصادِ البلدية بمبلغ 34.2 مليون كرون

أنفقت بلديةُ أنويا خلالَ العامِ الماضي مبلغ 10.5 مليون كرونة زيادة عن المقررِ في الميزانيةِ، ولكن بدون وجودِ لاجئين في المدينةِ، الوضع كان سيكون أسوأَ بكثيرٍ من ذلك
Vol på arabisk

الإنفاقُ الزائدُ كان بسبب زيادة الإنفاقِ على دورِ العجزةِ، والمعوناتِ الاجتماعيّةِ، إضافةً إلى مدرسة أنديناس التي كلَّفت مبالغَ زائدة عن تلك التي رصدت لها

بحسب أينار اوبيرجيورد المسؤولة في حزب العمّال فإنَّ الأمور تسير على ما يرام، بوجود مشاريع كبيرة كقاعدةِ إطلاقِ الأقمارِ الصناعيَّةِ، وصناعة السلمون في أندفيور، وهذا يساهم في تحسين الميزانية|ِ، ورغم أنَّ الأمور تجري بسلاسة إلاَّ أنه ما يزالُ هناك عجزٌ بقيمة 10.5 مليون كرونة. كنوت نوردمور من حزب الوسط يقول أنَّه مسرورٌ للغايةِ لأنَّ العجز في الميزانيةِ ليس أكثرَ من ذلكَ، وهذا بفضلِ وجودِ اللاجئينَ في البلديةِ.




اللاجئونَ يحققونَ أرباحاً

خلال الفترة بين العامِ 2012 - 2018 ، تلّقت بلديةُ أنويا 195.5 مليون كرونة بشكل منح لصرفها على اللاجئين، وبحسابِ ما تمَّ إنفاقهُ فسيكونُ إجمالي الأرباح ما قدرهُ 34.2 مليون كرونة


مهم جداً

رئيسةُ البلديةِ يوني سولفيك تؤكدُ ما أوردته لجنةُ التحقيقِ في الميزانيةِ، بأنَّ اقتصادَ البلديةِ سيكونُ مختلفاً بشكلٍ كاملٍ بدونِ وجودِ لاجئين، وتضيف أنَّ وجودهم مهمٌ جداً ليس فقط من الناحيةِ الماديَّة، بل أيضاً البلدية بحاجةٍ إلى السكّان. خلال العامِ الحاليِّ نخططُ بإسكان 15 لاجئ جديد، وليس من الواضحِ إلى الآنِ إن كنَّا سنتمكنُ من استقدام الجميعِ هذا العامِ، خلال الشهر الحالي 6 قادمون. تضيف رئيسةُ البلديةِ أنَّ مجموع اللاجئينَ في البلدية هو 180 شخص، بما في ذلك الأطفال الذينَ وُلدوا بعد انتقالِ ذويهم لأندويا.


مبالغ أقل للبارنفان

لجنة مراقبة الميزانية في البلدية ممتنّة لانخفاض قيمةِ المصاريف التي ذهبت لمنظمةِ رعاية الأطفال البارنفان خلالَ عامي 2017 – 2018 مقارنةَ بالأعوامِ السابقةِ، ولكنَّها ما زالت عالية ونريدُ تقليصها أكثر حتى نستطيع الالتزامَ بالميزانيةِ المقررةِ، في العامِ 2018 خصصت ميزانية بمقدار 307 مليون كرونة، ولكنَّ الأمرَّ انتهى بمبلغ 318 مليون كرونة.

.

VOLs debattregler:

1. Debatt på VOL forhåndsredigeres ikke.
2. Trakassering, trusler eller hatske meldinger blir slettet.
3. Forøvrig oppfordrer vi til en saklig og respektfull tone i debatten.

Vol på arabisk